بقلم :

أريج زرد

أريج زرد

الأربعاء، 25 مارس 2020 02:49 م

ابنِ ابنك

العنف ضد الأطفال

يتسبب العنف المنزلي ضد الأطفال في أذى جسدي ونفسي شديد الضرر، بعض الأطفال قد لا تظهر عليهم أي أعراض بشكل مباشر، إلّا أن البعض الآخر يمكن أن تظهر عليه آثار مرضية جسمانياً، أو عصبياً كالتوتّر وزيادة الخوف أو الغضب، إلى جانب امتداد هذه الآثار على تصرفات الأطفال وسلوكيّاتهم، كصعوبة الذّهاب للنوم أو العناد وما إلى ذلك، فضلاً عن السلوكيّات طويلة الأمد كالتّورط في المخدّرات أو ترك المدرسة أو غيرها من السّلوكيات السّلبية.


كما أنه يؤثر على النواحي العقلية فقد يسبب: تطوّر الدّماغ بشكل غير سليم، ضعف القدرة على التعلّم، ضعف في القدرات اللُغويّة، ضعف المهارات العاطفيّة والاجتماعيّة، اضطرابات في النوم والأكل، الوفاة أو اللّجوء للانتحار.